fbpx
زراعة الشعر

اقلام تشوي لزراعة الشعر

يتقدم الطب بشكل سريع للغاية مع مرور الأعوام، وبالطبع كلما زاد هذا التقدم كلما ظهرت العديد من التقنيات، ومن ضمن هذه التقنيات الحديثة تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر، والتي صارت تستخدم على نطاق واسع في جميع المراكز الطبية المنتشرة بأنحاء العالم، وبالأخص المراكز الطبية التركية التي يعرف عنها جودتها وكفاءتها العالية، مع انخفاض تكاليف إجراء عمليات زراعة الشعر لديها، بل وجميع العمليات الطبية بلا استثناء، وذلك نظرًا لكونها واحدة من الدول ذات تكلفة المعيشة المنخفضة، ولا ننسى كذلك الأطباء ذو الخبرة والكفاءة الكبيرة والذين يتمكنون من إجراء عمليات زراعة الشعر بتقنية اقلام تشوي بنجاح كبير.

 

ما هي تقنية اقلام تشوي؟

تمكنت تقنية أقلام تشوي فور ظهورها في عام 2005 من تحقيق طفرة كبيرة للغاية في عالم زراعة الشعر، فبعدما كان الأمر يتم عن طريق تقنية الشريحة FUT التي تستغرق وقت طويل للغاية، ويحدث فيها هدر كبير لبصيلات الشعر، مع انخفاض نسبة نجاحها بعض الشيء، ظهر قلم تشوي الذي سهل كثيرًا من عمليات زراعة الشعر، وأصبح بإمكان الطبيب زراعة قدر كبير من بصيلات الشعر في المنطقة المصابة، فيمكن للطبيب زراعة ما يصل إلى سبعة آلاف بصيلة في جلسة واحدة، أيضًا تم دمج خطوة شق وفتح القنوات مع خطوة زراعة البصيلات، وبالتالي التقليل كثيرًا في وقت إجراء عملية زراعة الشعر، وغيرها الكثير من المميزات الأخرى التي سنتعرف عليها فيما بعد.

ما هي تقنية اقلام تشوي

 

الأسباب التي تؤدي لاستخدام اقلام تشوي لزراعة الشعر

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى استخدام تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر، أو بمعنى أخر الحالات التي يمكن معها استخدام تلك التقنية الحديثة، ومن ضمن هذه الحالات هو الآتي:

  • الأشخاص الذين تعرضوا لحادثة أو عملية حرق تسببت في تلف جزءًا من شعرهم، فهذه الحالة لا يمكن معالجتها إلا عن طريقة بضعة تقنيات حديثة مثل تقنية أقلام تشوي.
  • الأشخاص المصابين بمشكلة الصلع الوراثي، وهذه المشكلة تعتبر من أصعب المشكلات التي تواجه أطباء زراعة الشعر.
  • النساء الذين يريدون زراعة شعر رأسهم من دون حلاقته نهائيًا، فكما نعرف يصعب على النساء حلاقة شعرهم، وبالتالي أولى وأهم التقنيات التي يمكن استخدامها من دون حلاقة هي تقنية أقلام تشوي.
  • الأشخاص المصابين بمرض الثعلبة، أو من يعانون من عدم كثافة شعرهم في منطقة معينة بالرأس.

 

خطوات إجراء عملية زراعة الشعر بأقلام تشوي

تجري عملية زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي وفق بعض الخطوات المحددة، والتي يمكن جمعها في خطوتين فقط، الأولى اقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة، والثانية زراعة البصيلات في المنطقة المصابة، ولكن قبل ذلك يقوم الطبيب المعالج بإجراء بعض الفحوصات اللازمة للمريض حتى يتأكد من سلامته وعدم وجود ما يمنع إجراء العملية له، وبعد التأكد من ذلك يدخل المريض إلى غرفة العمليات لكي تبدأ أولى خطوات إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف.

الخطوة الأولى: اقتطاف البصيلات

يتم تخدير المريض تخديرًا موضعيًا في منطقة الرأس، ثم يقوم الطبيب عن طريق قلم تشوي باقتطاف بصيلات الشعر القوية والصالحة للإنبات من المنطقة المانحة، والتي تكون إما جانبي الرأس أو مؤخرته نظرًا لكونهم وبالأخص المؤخرة لا يتعرضون لمشكلات تساقط الشعر، عامة يقوم الطبيب بوضع القلم على بصيلات الشعر ثم يحدد الأكثر قوة بينهم لكي يضغط على القلم لاقتطافهم، ويتم جمع كافة البصيلات المقتطفة ووضعها في سائل مكون من مادة معينة لحفظها إلى حين البدء في الخطوة الثانية

الخطوة الثانية: زراعة البصيلات بشكل مباشر

تتوقف العملية بعض الوقت لكي يأخذ المريض والطبيب استراحة قصيرة ثم يعودان مرة أخرى لاستكمال باقي خطوات العملية، فيقوم الطبيب بوضع البصيلات في قلم تشوي ثم يضع القلم فوق المنطقة المصابة، ويضغط عليه لفتح القناة وزرع البصيلة في خطوة واحدة، يحدث هذه الأمر العديد من المرات حتى تنتهي خطوة زراعة جميع البصيلات المقتطفة، يراعي الطبيب في تلك الخطوة زراع البصيلات وفق عمق واتجاه معين حتى يصل إليه الغذاء وتنمو بشكل طبيعي.

خطوات زراعة الشعر بأقلام تشوي

 

هل يمكن دمج اقلام تشوي مع تقنية السفير؟

تقوم أشهر المراكز الطبية المتواجدة في تركيا بدمج تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر مع تقنية السفير، وهذا ما يعطي نتائج أكثر دقة ونجاحًا من استخدام كل تقنية منهم على حدة، وبشكل عام لا يمكن استخدام تقنية السفير بشكل منفرد، نظرًا لكونها مبتكرة لأجل التشارك مع تقنية أخرى من تقنيات زراعة الشعر مثل تقنية الاقتطاف FUE، ويبدأ مشاركة السفير مع هذه التقنيات وبالتحديد أقلام تشوي فور البدء في خطوة شق وفتح القنوات في المنطقة المصابة، حيث تقوم عن طريق حجر السفير الدقيق للغاية بفتح قنوات مائلة وشبه منحرفة، مما يؤدي ذلك إلى وصول البصيلات إلى عمق معين تحت الجلد يسمح لها بتلقي الغذاء جيدًا، هذا مع زرعها للبصيلة باتجاه محدد ومتناسب مع اتجاهات باقي شعر الرأس السليم، حتى لا يتم كشف عملية الزراعة إطلاقًا.

 

ما بعد إجراء العملية

يتوجب على المريض فور الانتهاء من إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي أن يقوم ببعض الأمور التي تكفل لها نجاح العملية، فبداية يتوجب عليه أن يقوم بتناول الأدوية التي وضعها له المركز في الحقيبة العلاجية، وأيضًا يقوم بغسل شعره بالشامبو الطبي الموجود في الحقيبة، بعد ذلك لابد من أن يأخذ قسطًا من الراحة لا يقل عن يومين، وأيضًا يمتنع عن ممارسة التمارين الرياضية لفترة، مع الامتناع كذلك عن ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين لمدة أسبوع إلى أسبوعين.

 

مميزات تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر

توجد العديد من المميزات التي يجنيها المريض عند قيامه باختيار تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر، والتي من ضمنها من يلي:

  • فترة الشفاء والتعافي بعد انتهاء العملية لا تستغرق أي وقت، فهي على الأكثر تنتهي في غضون يومين تقريبًا.
  • لا تحدث العملية أي جروح أو ندبات مؤلمة، وذلك نظرًا لصغر سمك إبرة قلم تشوي والتي لا تزيد عن 0.9 مللي متر.
  • تصل نسبة نجاح عمليات زراعة الشعر التي تستخدم فيها تقنية أقلام تشوي إلى ما يزيد عن سبعة وتسعين بالمائة.
  • يمكن للطبيب المعالج عن طريق تقنية أقلام تشوي أن يزرع ما يزيد عن ستة آلاف بصيلة من بصيلات الشعر.
  • يمكن استخدام تلك التقنية في زراعة شعر اللحية والشارب والحواجب والرموش.
  • لا تستغرق عملية زراعة الشعر وقتًا طويلًا وذلك نظرًا لدمج خطوتي فتح القنوات وزراعة البصيلات في خطوة واحدة.
  • تتيح للطبيب إجراء عملية زراعة الشعر من دون حلاقة، وهذا الأمر يطلبه الكثيرين من الناس وخاصة النساء.

مميزات تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر

 

عيوب تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر

بالرغم من كثرة مميزات نقية اقلام تشوي لزرعة الشعر إلا أن هناك بعض السلبيات أو العيوب التي تظهر على إثر تلك العملية، ولكنها لا تعتبر عيوب قوية تغير من رأي المرضى في اختيارهم لتلك التقنية، بل هي عيوب بسيطة وقليلة وجب التنبيه إليها فقط، وهذه العيوب هي الآتي:

  • تكلفة إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية اقلام تشوي تكون مرتفعة بعض الشيء عن معظم تقنيات زراعة الشعر الأخرى.
  • لكي تنتهي العملية في وقت سريع وفي جلسة واحدة يستلزم وجود طاقم طبي كبير العدد.
  • تحتاج تقنية أقلام تشوي إلى طبيب ماهر ذو يد خفيفة وتتمتع بخبرة كبيرة، وذلك نظرًا لصعوبة إجراء العملية والتي لن ينفع معها أطباء مبتدئين أو ذوي خبرة قليلة.
  • على الرغم من مدى نجاح العمليات التي تستخدم فيها تلك التقنية إلا أنه يحدث هدر وتلف كبير لبصيلات الشعر المقتطفة، وهذا يحدث تحديدًا أثناء وضع البصيلات داخل قلم تشوي.

 

العوامل المسئولة عن تحديد تكلفة اقلام تشوي

تختلف تكلفة عملية زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي من مركزًا لأخر داخل نفس البلد وفق بعض العوامل الهامة، والتي منها ما يلي:

  • موقع المركز الطبي، والذي يتسبب في رفع تكلفة إجراء العملية إذا كان متواجدًا في منطقة حيوية جدًا مثل العاصمة.
  • جودة وكفاءة المركز، فكلما كان المركز أكثر جودة وتكاملًا كلما ارتفعت فيه تكلفة إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي، ولا ننسى كذلك أهمية الشهادات المعتمدة التي تحصل عليها المركز.
  • عدد بصيلات الشعر التي يحتاج المريض إلى زراعتها في المنطقة المصابة، فكلما زاد عدد البصيلات كلما زادت التكلفة النهائية للعملية.
  • خبرة وكفاءة الطبيب المعالج، فالأطباء الذين يتمتعون بخبرة كبيرة وكفاءة عالية تدفع لهم المراكز الطبية أجورًا أعلى، وبطبيعة الحال يتم تحصيل تلك الأجور من المرضى.

 

كم تكلفة زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي؟

بداية يتوجب علينا معرفة أن تكلفة زراعة الشعر بأي تقنية كانت تختلف من دولة لأخرى ومن مركزًا لأخر، فتكلفة إجراء العملية في دول مثل فرنسا، وألمانيا، والولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا العظمى، تصل إلى ثلاثة أضعاف التكلفة الموجودة في دول مثل تركيا، وإيران، والهند، وبشكل عام تتراوح أسعار الزراعة بتقنية أقلام تشوي في الدول الأمريكية والأوروبية ما عدا تركيا بين 3500 إلى 6000 دولار أمريكي تقريبًا، بينما تبدأ تكلفة عملية زراعة الشعر في تركيا من 1500 دولارًا أمريكيًا، وتصل حتى 2500 دولار تقريبًا، فالتكلفة ترتفع وتنخفض في الدولة الواحدة بناءً على العوامل التي تم ذكرها بالأعلى.

 

الفرق بين تقنية الاقتطاف وأقلام تشوي

تختلف تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر كثيرًا عن تقنية الاقتطاف FUE، فمن ضمن هذه الاختلافات الكثيرة هو أن تقنية أقلام تشوي تمكن الطبيب من زراعة ما يتراوح بين 6000 إلى 7000 بصيلة في المنطقة المصابة، في حين أن تقنية الاقتطاف لا تسمح إلا بحوالي 5000 بصيلة فقط، وأيضًا تستلزم تقنية الاقتطاف حلق الشعر قبل إجراء العملية، بينما في تقنية أقلام تشوي لا يشترط ذلك وهذا ما يجعلها تقنية مفضلة لدى جميع النساء، وكذلك من الفروقات إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف على ثلاثة مراحل وهم الاقتطاف ثم فتح القنوات ثم الزراعة، بينما يتم الأمر في تقنية أقلام تشوي وفق خطوتين فقط وهما الاقتطاف ثم الزراعة مباشرة، وأيضًا لا تستغرق تقنية أقلام تشوي وقتًا طويلًا للشفاء والتعافي منها، نظرًا لصغر سمك إبرة القلم والتي لا تحدث أية ندوب أو جرح، أما في تقنية الاقتطاف فتكون الجروح والشقوق أكبر وبالتالي يستغرق المريض معها وقتًا أطول بعض الشيء للشفاء، وأخيرًا لا ننسى أحد أهم الفروقات بينهما وهي تكلفة إجراء العملية، والتي تزيد مع تقنية أقلام تشوي حوالي 300 إلى 500 دولار أمريكي عن تقنية الاقتطاف.

على الرغم من ظهور الكثير من التقنيات الحديثة المستخدمة في عمليات زراعة الشعر، إلا أن تقنية اقلام تشوي لزراعة الشعر تظل هي الأكثر استخدامًا على الإطلاق.

زر الذهاب إلى الأعلى