fbpx
المدونة

زراعة الشعر بالليزر

مع مرور الأعوام يتقدم الطب بشكل أكبر وتتقدم معه أيضًا الطرق المستخدمة في زراعة الشعر، حتى ظهرت في الآونة الأخيرة طريقة زراعة الشعر بالليزر، والتي تعتمد على منهج مختلف تمامًا عن باقي الطرق التي سبقتها، فالأمر برمته يتم باستخدام الضوء الخارج من جهاز الليزر، والذي تكون نتيجته في الغالب هي النجاح وتحقيق المراد، ولكن ثمة أمر يقلق المصابين بتساقط الشعر والصلع وهو متمثل في مدى تأثير الليزر على بصيلات الشعر، وهل سيكون له أية أضرار مستقبلية، ولأجل هذه التساؤلات فسوف نتعرف هنا في ذلك المقال على كل ما يتعلق بعملية زراعة الشعر بالليزر.

ما هي عملية زراعة الشعر بالليزر؟

زراعة الشعر بالليزر هي عبارة عن عملية تجري باستخدام تقنية الليزر لتسليط الضوء على بصيلات الشعر، حتى يتم تحفيزها لإنبات الشعر في المناطق الفارغة، أو التي يستعصي على الشعر الخروج منها بمفرده، فالعملية ما هي إلا محفز فقط لإنبات الشعر، بعكس العمليات الجراحية التي تقوم بزرع الشعر أو ما شابه من طرق، ولذلك تعتبر عملية زراعة الشعر عن طريق الليزر هي واحدة من الطرق الآمنة التي ينصح بها الأطباء، ولكن يجب التأكد من كفاءة وقدرة المكان الطبي الذي سيجري للمصاب تلك العملية، وهذا لتفادي حدوث أي مشكلة مفاجئة جراء التعامل الخاطئ.

كيف تتم عملية زراعة الشعر بالليزر؟

بعد اتخاذ القرار بالذهاب إلى المركز الطبي المحدد لإجراء عملية زراعة الشعر بالليزر، فسوف يقوم الطبيب المختص بتولي دفة الأمر لكي تتم العملية بشكل سليم، وهذا سيكون وفق بعض الخطوات المحددة وهي على الترتيب:

  1. سيدخل المصاب غرفة العمليات ويقوم الطبيب أولًا بضبط إشعاعات الليزر لكي تصل إلى أماكن الجذور والبصيلات التي تحتاج للتحفيز.
  2. يتم وضع قبعة الليزر بعد ضبطها على رأس المصاب لكي تبدأ عملية تشغيل الجهاز.
  3. يقوم جهاز الليزر بتسليط أشعته صوب بصيلات وخلايا الشعر بعمق يبلغ واحد ونصف سم، حتى يساعدها في عملية الإنبات من جديد.

وبذلك تنتهي عملية زراعة الشعر بالليزر في غضون دقائق، وينتظر بعدها المصاب إنبات الشعر على مدار بضعة أشهر.

نتائج العلاج باستخدام الليزر

بعدما يتم الانتهاء من عملية زراعة الشعر بالليزر سيتجه الشخص إلى منزله بشكل طبيعي، وينتظر بعدها لفترة حتى تظهر نتائج العملية والمتمثلة في نمو الشعر، وللأسف نظرًا لحداثة العملية وبعض العوامل الأخرى فلا يعرف الأطباء الفترة الزمنية الكافية لإنبات الشعر بعد العملية، فهناك أشخاص تظهر النتائج بشكل كبير لديهم خلال ستة أشهر فقط، وهناك من يزيد الأمر لديهم عن تلك الفترة حتى أنه يصل إلى سنة، هذا بجانب كون البعض قد ينبت لديه الشعر في مناطق دون الأخرى، ولذلك فالأمر متروك إلى تقييم الطبيب وجودة العملية والجهاز المستخدم بها، ولكن يجب التأكد من الطبيب بأن بصيلات الشعر قابلة للتحفيز والإنبات حتى لا يتم صرف المال في أمر غير نافع، وهذا التأكد يتم بناء على الفحوصات الطبية اللازمة من تحاليل وأشعة توضح صحة الرأس وقابليتها لإجراء العملية.

نتائج العلاج باستخدام الليزر

نصائح ما بعد العملية

أثناء انتظار نتائج عملية زراعة الشعر يجب القيام ببعض الأمور التي تزيد من سرعة ظهور هذه النتائج، وتلك الأمور عبارة عن نصائح يقوم بكتابتها الطبيب المختص فور الانتهاء من العملية، ومن أهم هذه النصائح هي:

  • ضرورة وضع نظام غذائي صحي متكامل وإتباعه لمدة عام على الأقل بعد إجراء العملية.
  • يجب أن يشتمل ذلك النظام على كافة العناصر اللازمة للجسم من بروتينات وكربوهيدرات ودهون وفيتامينات.
  • لابد من تناول الخضروات والفواكه بشكل يومي حتى نستفاد مما تحويه من فوائد عظيمة.
  • يجب الاهتمام بالشعر والعناية به بشكل يومي.
  • من الضروري جدًا تناول الأدوية الآمنة التي يكتبها الطبيب لمساعدة الشعر على النمو بشكل جيد.
  • تمشيط الشعر ووضع الكريمات والشامبو بشكل دائم هو أمر هام للغاية.

إذا تم اتباع هذه النصائح وكانت فروة وبصيلات الشعر صالحة للإنبات فسوف يرى المصاب الشعر الجديد بعد خمسة أشهر فقط من إجراء عملية زراعة الشعر بالليزر.

ما هي ابرز الطرق المستخدمة في علاج الشعر بالليزر

توجد عدة طرق مستخدمة في عملية زراعة الشعر بالليزر، ومن بينهم طريقتين هم الأكثر شيوعًا وهم:

  • زراعة الشعر عن طريق القبعة التي توجه إشعاعها لعمق واحد ونصف سم.
  • زراعة الشعر عن طريق مشط الليزر الذي يقوم بتسليط الليزر على بصيلات الشعر أثناء التمشيط، وهذا ما يؤدي إلى إنبات الشعر وزيادة كثافته فيما بعد.

الحالات التي تستلزم علاجها بالليزر

ليس من المعقول أن تتم عملية زراعة الشعر بالليزر لكل من يعاني من مشكلة الصلع أو تساقط الشعر وتلفه، فالأمر مقتصر على بعض الأشخاص الذين يحددهم الطبيب المختص وفق لبعض المعايير، وهذا ما يتم التأكد منه عن طريق إجراء الفحوصات اللازمة قبل العملية، ومن ضمن الحالات التي تستلزم العلاج بالليزر هي الآتية:

  • الأشخاص الذي يعانون من تساقط حوالي عشرين بالمائة من فروة رأسهم الأمامية، وهذا ما يطلق عليه بداية مشكلة الصلع الوراثي المستعصية.
  • الأشخاص الذين سقط لديهم عشرين بالمائة من شعرهم بغض النظر عن منطقة تواجده في الرأس.
  • يمكن القيام بعملية زراعة الشعر بالليزر للأشخاص الذي أجروا عملية الزراعة بالجراحة، ولكنهم يحتاجون إلى علاج تكميلي لزيادة طول وكثافة الشعر، وهنا يكون الحل الأمثل هو الليزر.
  • يتم إجراء عملية الزراعة بعض تقرير الطبيب المختص لذلك، فالأمر لا يمكن أن يتم بشكل عشوائي أو من تلقاء النفس، بل لابد من توافر الشروط اللازمة لإجراء العملية والتي تظهر في الفحوصات حتى يعطي الطبيب القرار بذلك.
  • إذا كان الشخص في بداية إصابته بمشكلة الصلع فيمكن أن يتم إجراء العملية له مع ضمان أكبر نسبة نجاح في تلك الحالة، فالأطباء ينصحون بالعملية بشكل أكبر لمن هم في بداية تعرضهم للصلع، ولكن يجب استخدام الليزر المنخفض والأمن حتى نضمن أفضل النتائج.

الحالات التي تستلزم علاجها بالليزر

المميزات العامة لزراعة الشعر بالليزر

بشكل عام تعتبر معظم المميزات التي يجنيها المصاب من وراء عملية زراعة الشعر بالليزر هي نفس المميزات المتواجدة في العمليات الأخرى لزراعة الشعر، ولكن ثمة ثلاثة فوارق ترجح كفة عمليات الليزر وهي:

  1. زراعة الشعر بالليزر لا تستلزم جراحة الرأس وهذا يجعلها أكثر أمانًا من العمليات الجراحية.
  2. العملية عبارة عن تحفيز وتنشيط لبصيلات الشعر حتى ينمو منها الشعر الطبيعي للإنسان، وبذلك نتجنب الزراعة الغير طبيعية للشعر.
  3. تعطي العملية نتائج رائعة لمن يعانون من مشكلة الصلع الوراثي، وهذا ما نفتقده في أنواع العمليات الأخرى، نظرًا لصعوبة وتعقيد الأمر مع الصلع الوراثي.

زراعة الشعر في تركيا ومميزاتها

تمكنت دولة تركيا في الآونة الأخيرة من تحقيق شهرة واسعة في مجال عمليات الصحة والتجميل، ومن بين هذه العمليات عملية زراعة الشعر بالليزر، والتي تمتاز في تركيا ببعض المميزات وهي:

  • احتواء تركيا على الكثير من الأطباء ذوي القدرة والكفاءة العالية على إجراء العمليات بنجاح ودقة متناهية.
  • وجود العديد من المراكز الطبية المتخصصة في عمليات زراعة الشعر والتي منها الزراعة بالليزر.
  • انخفاض تكاليف إجراء العملية في تركيا كثيرًا إذا ما قورنت بباقي دول العالم.
  • تحتوي المراكز الطبية التركية على عدد كبير من الأجهزة المتخصصة لذلك الغرض، وهذا يجعل الشخص أمام خيارات كثيرة ومتنوعة، وبالطبع سترضي جميع الأشخاص.
  • تمتاز إجراءات السفر إلى تركيا بالسهولة التامة، مع انخفاض التكاليف المادية للحصول على تأشيرتها، وبالتالي لن يحتاج الأمر إلى الكثير من الوقت أو المال.

تكلفة زراعة الشعر في تركيا

تختلف تكاليف عملية زراعة الشعر في تركيا من مدينة لأخرى ومن مركز طبي لأخر، وهذا يعتمد على بعض الأشياء، والتي منها كفاءة وجودة الطبيب المختص، وكفاءة وقدرة المركز الطبي التي ستقام فيه العملية، ونوع وجودة جهاز الليزر المستخدم في العملية، وعدد الجلسات التي سيخضع لها الشخص المصاب، ولكن بشكل عام يعتبر أقصى سعر للعملية في تركيا هو أقل سعر على مستوى العالم، فتكلفة عملية زراعة الشعر بالليزر في تركيا تبدأ من ثماني مائة دولار أمريكي وتصل إلى ألف وتسعمائة دولار على الأكثر، وهي تعتبر نصف التكلفة الموجودة في دول مثل ألمانيا وفرنسا وبريطانيا، مع العلم أن جودة العملية ونتائجها لا تختلف نهائيًا عما هو موجود في هذه الدول العظمى، ولذلك ينصح الأطباء العرب بإجراء مثل هذه العملية أو عمليات التجميل والصحة بشكل عام في دولة تركيا.

في النهاية يتوجب عليك معرفة أن الحل الأمثل للقضاء على مشكلة تساقط الشعر أو الصلع في أسرع وقت، هو بإجراء عملية زراعة الشعر بالليزر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق