fbpx
المدونة

تجارب زراعة الشعر في تركيا 2020

تمكنت دولة تركيا في العقد الأخير من أن تصبح واحدة من أشهر الدول المتخصصة في مجال زراعة الشعر، وهذا بالطبع ما يزيد من أعداد الزائرين لها كل عام لأجل ذلك الغرض، ولذلك يتوجب علينا التحدث عن بعض من تجارب زراعة الشعر في تركيا حتى تتكون لدى المريض صورة كاملة قبل السفر، فكما هو معروف خير دليل على التقييم هو التجربة، فإذا قمنا بإتباع الموقع الإلكتروني الخاص بالمركز سنجد أنه مليء بالايجابيات فقط، وهذا يعد شيئًا طبيعيًا وموجودًا في أي مكان، ولكن بالإطلاع على بعض من تجارب الزوار سوف نتوصل إلى كافة سلبيات وإيجابيات المركز بلا استثناء.

 

أهمية التعرف على تجارب زراعة الشعر في تركيا

للتعرف على تجارب زراعة الشعر في تركيا فوائد عديدة جدًا يكتسبها المريض قبل زيارته إلى هذه البلد الكبير، فتركيا تحتوي على الآلاف من المراكز الطبية المتخصصة في مجال زراعة الشعر، ومعظمها يرتكز في مدينة إسطنبول، ثم انقرة، ثم بورصة، وبالطبع يختلف كل مركزًا عن الأخر في الجودة والكفاءة، لذلك يتوجب علينا الإطلاع على بعض من هذه التجارب المختلفة، ولكن قبل كل شيء لابد من معرفة أهمية ذلك الأمر وفوائده والتي منها ما يلي:

  • التعرف على جودة وكفاءة المراكز الطبية التي يتم الإطلاع على بعض من تجارب العملاء الذين زاروها، هذا بجانب تكوين صورة عامة على مستوى الجودة لدى المراكز الطبية التركية.
  • التعرف على السلبيات الأكثر انتشارًا بين المراكز الطبية حتى نتفادها عند السفر إلى تركيا.
  • التعرف على مدى تعامل المركز وطاقمه الطبي مع المريض، فهذا بالطبع يعد من الأمور الهامة.
  • التعرف على الوقت المتوقع لإجراء عملية زراعة الشعر داخل المركز، وكذلك معرفة مدة التعافي والشفاء.
  • الوقوف على مدى متابعة المركز الطبي مع المريض بعد عودته إلى بلاده وحتى ينمو الشعر المزروع بشكل شبه كامل، أي خلال العام الأول من الزراعة.
  • التوصل إلى أفضل المراكز الطبية التركية التي يمكن إجراء عملية زراعة الشعر لديها بدون أي قلق أو خوف.

 

تجربة زراعة الشعر في مركز هيرترانسيرف

يعاني السيد عبد الله الدوسري سعودي الجنسية من بعض المشاكل الموجودة في منطقة شعر الرأس لديه، ولذلك قرر أن يجري عملية زراعة الشعر في أحد المراكز الطبية التركية، وهو مركز هير ترانسيرف، فقام بالتواصل مع أحد مسئولي المركز ثم اتفق على كامل التفاصيل، وبعد ذلك حجز طيرانه وسافر إلى مدينة إسطنبول، وفور وصوله تم إستقباله من المطار ونقله إلى الفندق التابع للمركز، وهو بالمناسبة فندق 5 نجوم، ثم قام بعض من الطاقم الطبي بأخذ عينة دم لفحصها والتأكد من مناسبة المريض لإجراء العملية، وأيضًا تم قياس ضغط الدم، ثم الاتفاق على عدد بصيلات الشعر التي سيتم زراعتها وكان العدد هو 3200 بصيلة تقريبًا، بعد ذلك تم تحديد اليوم التالي للبدء في خطوات إجراء العملية والتي كانت كالتالي:

  • جاء طاقم طبي مكون من طبيب مختص وأربعة من الممرضين أو المساعدين، ثم قام أحد الممرضين بحلق شعر الرأس للسيد عبد الله الدوسري.
  • بعد ذلك تم إعطاء المريض حقنة مخدرة في منطقة الرأس، ثم قام الممرضين بإجراء خطوة اقتطاف بصيلات الشعر من المنطة المانحة.
  • بعد ذلك قام الطبيب المختص بشق وفتح القنوات في المنطقة المصابة، ثم زراعة بصيلات الشعر المقتطفة داخل القنوات الموجودة بالمنطقة المصابة.
  • يقول السيد علي أنه قد بدأ دخول غرفة العمليات تقريبًا الساعة التاسعة صباحًا، وخرج منها بعد انتها العملية في الساعة الثالثة عصرًا، أي أن زمن العملية بأكمله هو 6 ساعات فقط، وهذا يعتبر رقم جيد للغاية.
  • بعد ذلك عاد السيد عبد الله إلى الفندق للاستراحة ثم قام أحد الممرضين بتلقينه بعض التعليمات التي لابد من السير عليها خلال الثلاثة أيام الأولى، وهي الإكثار من شرب الماء، عدم التعرض للشمس، الاستراحة الطويلة في الأيام الأولى، تجنب اصطدام الرأس بأي شيء، وأخيرًا عدم الانحناء.
  • بعد ذلك ذهب عبد الله في اليوم الثالث إلى المركز لكي يقوموا بفك الضمادة، ثم غسل الرأس للمرة الأولى.
  • ثم رجع عبد الله إلى السعودية مرة أخرى وقام المركز بتحديد موعد الجلسة الثانية له وهي بعد 7 أشهر تقريبًا.

 

تجربة زراعة الشعر في تركيا بمركز ترانسميد

قام الشاب بومشاري البالغ من العمر 30 عام بإجراء عملية زراعة الشعر في إحدى المراكز الطبية الموجودة بمدينة إسطنبول التركية، وهذا بالطبع بعدما لم ينجح في الوصول إلى مركز طبي مناسب للقضاء على مشكلته، فعلى حد قوله أن دولة قطر التي يعيش بها لا تضم مراكز طبية جيدة متخصصة في مجال زراعة الشعر، ولذلك قام بالاتصال بمركز ترانسميد للاستفسار عما يقدمونه من خدمات، وبعض الاتفاق قرر السفر إلى تركيا في الموعد المحدد، وفي اليوم الأول لم يحدث أي شيء متعلق بإجراءات العملية، فهو قد ذهب للمبيت في الفندق فقط، ومع شروق شمس اليوم التالي ذهب بومشاري إلى مقر المركز ولكنه لم يصل إلى اتفاق جيد مع المسئولين، حيث قيل له سيتم زراعة 3000 بصيلة بمبلغ ستة آلاف دولار أمريكي، وهذا ما لم يعجب بومشاري وقرر الذهاب إلى مركز طبي أخر، وبالفعل اتفق مع المركز الاخرى على الزراعة بتقنية الشريحة FUT مقابل ثلاثة آلاف دولار أمريكي فقط، هذا مع العلم أن هذا المركز سوف يزرع له أيضًا عدد 3000 بصيلة كما هو مقرر، عامة بعد الاتفاق تم إجراء العملية في اليوم التالي، حيث قام الطبيب بإعطاء حقنة مخدرة للمريض في منطقة مؤخرة الرأس، ثم بدأ في اقتطاف شريحة كاملة من بصيلات الشعر، وأعطاها للطاقم الطبي المساعد حتى يقتطف منها البصيلات واحدة تلو الأخرى، وفي نفس هذا الوقت قام الطبيب بفتح قنوات في المنطقة المصابة حتى أتت له البصيلات وقام بزرعها مباشرة، ويقول بومشاري أن العملية برمتها قد استغرقت حوالي 8 ساعات فقط، وفور الانتهاء منها عاد إلى الفندق ثم سافر في اليوم التالي إلى قطر، ثم أردف قائلًا قد شعرت ببعض الآلام خلال الأسبوع الأول من العملية ولكنها انتهت وعادت الأمور إلى نصابها.

 

تجربتي مع مركز أرت هوسبيتا في تركيا

نأتي هنا للحديث عن التجربة الثالثة من تجارب زراعة الشعر في تركيا وهذه التجربة هي للسيد ياسر الذي قام بعملية زراعة شعر رأس في مركز أرت هوسبيتا، فيقول ياسر “عندما قررت القيام بالعملية اتجهت مباشرة إلى شبكة الإنترنت لأبحث عن المركز الطبي المناسب في دولة تركيا، وعلى الرغم من كثرة المعلومات التي جمعتها عن المراكز التركية، إلا أن قرار اختيار مركز أرت هوسبيتا لم يكن صعبًا على الإطلاقا”، عامة قام السيد ياسر بالتواصل مع موقع المركز والاتفاق على التفاصيل الأولى للعملية، ثم اتجه في الموعد المحدد نحو مدينة إسطنبول التركية، وبعد وصوله إلى المطار وجد في انتظاره أحد الأشخاص التابعين للمركز ومعه سيارة خاصة للتنقل، ثم أخذه هذا الرجل ونقله إلى الفندق التابع للمركز لكي يبيت فيه طوال فترة إجراء العملية، عامة قضى ياسر الليلة الأولى له في الفندق من دون أن يقم بأي شيء، ثم ما أن جاء اليوم التالي حتى أتى له نفس الرجل ومعه السيارة لكي ينقله إلى مقر المركز الطبي، وفور وصوله تم الاتفاق على باقي التفاصيل سريعًا، ثم إجراء بعض الفحوصات البسيطة والبدء مباشرة في إجراء العملية، والتي استغرقت حوالي خمسة ساعات فقط على حد قول السيد ياسر، وقد قال ياسر في النهاية أنه بعد مرور أربعة أشهر من إجراء العملية بدأ الشعر الظهور بشكل ملحوظ للغاية، ولذلك هو ينصح بإجراء عمليات زراعة الشعر داخل مركز أرت هوسبيتا.

 

تجربتي لزراعة الشعر في مركز الدكتور ليفنت

من ضمن تجارب زراعة الشعر في تركيا هي تجربة السيد الشيباني من دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد قام بإجراء عملية زراعة الشعر في مركز الدكتور ليفنت أجار الشهير، فيقول الشيباني أنه تواصل مع أحد مسئولي العلاقات العامة بالمركز واتفق معهم على السعر والتفاصيل الأولية، هذا بالطبع بعد إرسال صورًا لشعر الرأس من الأمام والخلف والجانبين، ومن الجدير بالذكر أن الاتفاق كان على زراعة عدد 4000 بصيلة من بصيلات الشعر في جلسة واحدة فقط، عامة بعد ذلك حجز الشيباني تذاكر الطيرات واستقل طائرته نحو مدينة إسطنبول، وفور وصوله وجد مكتبًا تابعًا للمركز الطبي وفي انتظاره أحد المسئولين، ثم تم نقله إلى أحد الفنادق التي هي في شراكة مع المركز للمبيت في ذلك اليوم.

 

في اليوم التالي:

في اليوم التالي ذهب السيد الشيباني إلى مقر مركز الدكتور ليفنت أجار، وبعدما التقى بالطبيب واتفق معه على عدد البصيلات التي سيتم زراعتها، بدأ الممرضين مباشرة في إجراء بعض الفحوصات الطبية اللازمة للمريض حتى يتأكدون من ملائمته للعملية، وبعد ساعة تقريبًا بدأت خطوات إجراء عملية زراعة الشعر والتي كانت كالتالي:

  • قام مساعدين الطبيب والذين كان عددهم ثلاثة أشخاص بتجهيز المريض وغرفة العمليات، ثم قام أحدهم بتخدير المريض تخديرًا موضعيًا في منطقة الرأس.
  • قام الطبيب بعد ذلك باقتطاف بصيلات الشعر من المنطقة المانحة ثم أعطاها للمساعدين حتى يحتفظوا بها إلى حين الوصول لخطوة الزراعة.
  • استغرقت خطوة اقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة ما يتراوح بين ساعتين ونصف إلى ثلاثة ساعات تقريبًا، وبعدها أخذ الطاقم الطبي والمريض قسطًا من الراحة، وأثناء ذلك قام المركز الطبي بتقديم وجبة غذائية إلى السيد الشيباني.
  • بعد ذلك عاد الطبيب لاستكمال باقي خطوات العملية، فتم شق وفتح القنوات في المنطقة المصابة، مع مراعاة العمق والاتجاه المناسب مع باقي الشعر.
  • قام الطبيب أخيرًا بزراعة بصيلات الشعر في المنطقة المصابة لتنتهي بذلك هاتين الخطوتين في غضون ثلاثة ساعات ونصف تقريبًا على حد قول السيد الشيباني، ليكون بذلك مجموع ساعات العملية هو حوالي 6 ساعات تقريبًا من دون الاستراحة.
  • عاد السيد الشيباني مرة أخرى إلى الفندق ليقضي ليلته الثانية فيه، وفي الصباح أتى السائق لأخذه إلى المركز مرة أخرى حتى يقوم الأطباء بفك الضمادة، ثم قاموا بغسل الشعر وأخبراه بضرورة الالتزام بغسل الشعر بهذه الطريقة لمدة لا تقل عن 15 يوم.
  • في الأخير قام الطبيب بإعطاء الشيباني ورقة بالنصائح والإرشادات التي لابد من إتباعها لفترة بعد العودة إلى المنزل، وأعطاه أيضًا الحقيبة العلاجية التي تضم الشامبوهات الطبية، والأدوية، وشهادة ضمان مدى الحياة على الشعر المزروع.

معرفة بعض من تجارب زراعة الشعر في تركيا يعتبر أمرًا هامًا لدى كل من ينوي إجراء إحدى العمليات في تلك الدولة، وهذا لكونها ترسم لنا صورة كاملة عنها وعن مراكزها الطبية المتعددة.

زر الذهاب إلى الأعلى